المحرر موضوع: أشوف فعلك أستغرب!  (زيارة 68 مرات)

إنسان حر

  • Hero Member
  • *****
  • مشاركة: 654
    • مشاهدة الملف الشخصي

أشوف فعلك أستغرب!

« في: آب 02, 2022, 11:24:27 صباحاً »
أكثر مثل ينقال في المسلسلات العربية بعد «جت الحزينة تفرح ما لقت لهاش مطرح» هو مثل «أسمع كلامك أصدقك أشوف أفعالك أتعجب» واللي مو فاهم هالمثل ويبي يشوف تطبيق عملي له، كل اللي عليه يشوف بعض الدوائر الحكومية أو الشركات أو الجهات اللي تتعامل مع الجمهور، تصريحات المديرين والمسؤولين كلها تقول إننا نرحب بالنقد، والشكاوى عسل على قلوبنا، وأحلى ما علينا أحد يقول لنا فيكم العيب الفلاني، وتجي لأرض الواقع وعينك ما تشوف إلا ناس تدوخ السبع دوخات عشان تحصل لها رقم تتابع فيه معاملتها، أو عشان تنتظر توقيع أو تقابل واحد من هالمسؤولين نفسهم، وما تشوف إلا نظام يقدر شيء اسمه مراجعة وإحالة وتعقيب وشرح، وطبعا هالنظام ما يهمه كثير إنك مستأذن من دوامك، أو عندك ظرف عائلي، تدخل تلاقي المراجعين أي وحدة عنده قصة شكل وشايل هموم الدنيا فوق راسه، ويحكي لك سالفته وهو ما هو بمستوعب أصلا وش لزمة المرمطة اللي هو فيها كلها، وليش هالناس اللي يحسبهم في خدمته محملينه جميل بس عشانهم يطالعون فيه أو يردون عليه!

لا الصراحة ما قصروا الجماعة يوم أنهم رحبوا بالنقد وقالوا إنه يسهم في تطوير العمل وخدمة المواطن، لكن الظاهر العيب فينا لأننا ما نقدر نوصل لهم هالنقد.. تسألني ليش؟ لأنك ما تقدر تقابل أحد أصلا عشان تنقده!

اقتباس
أشوف فعلك أستغرب! بقلم أبو العريف