المحرر موضوع: الكلام للكلام  (زيارة 45 مرات)

إنسان حر

  • Hero Member
  • *****
  • مشاركة: 547
    • مشاهدة الملف الشخصي

الكلام للكلام

« في: تـمـوز 15, 2021, 03:55:42 مسائاً »
تخيل أن الناس أيام موسى -عليه السلام- لم يجدوا من يتكلمون عنه، فتكلموا عن موسى، لما كان يستحم بعيدا عن الناس وتحت صخرة أنه "اادر" أي منتفخ الخصية، لمرضٍ، وفي رواية أبرص؛ فبرأه الله مما قالوا وكان عند الله وجيها.

والخبر في القرآن آخر سورة الأحزاب وفي البخاري عن ابن عباس.

واقول؛ لما انتهي الكلام النافع بدأ الكلام الفاسد.

ثانيا، كثير الكلام لا يفلت من أذاه أحد، حتى النبي الرسول، أحد الخمسة الانبياء الكبار سيدنا موسى.

إنه عندما لا يجد مادة للحديث يكذب ويبهت ويخترع القصص، إن الصالح، والمصلح خصوصًا، لا ينجو من كلام الناس واختراعاتهم.