المحرر موضوع: هل هذه إشارة من الله بأنه لا يريد لقائي أو صلاتي؟  (زيارة 3 مرات)

إنسان حر

  • Sr. Member
  • ****
  • مشاركة: 480
    • مشاهدة الملف الشخصي

هل هذه إشارة من الله بأنه لا يريد لقائي أو صلاتي؟

« في: تـمـوز 21, 2021, 08:41:48 صباحاً »
فوجئت بنزول الدورة الشهرية اليوم، وكنت في انتظار العشر الأواخر بفارغ الصبر حتى اعوض ما فاتني من عبادة وادعو من الله -سبحانه وتعالى- ما ارجوه واتمناه؛ خصوصًا وأنني كنت مصابة بفيروس كورونا بالأيام الماضية، ولم أكن استطيع فعل أي شيء او عبادة غير الصيام، هل هذه إشارة من الله بأنه لا يريد لقائي أو صلاتي؟ وماذا افعل الآن وانا في أشد الحاجة للدعاء والصلاة لقضاء حاجتي ، شكرًا.

الـجـــواب
لا يدل ما ذكرت على عدم إرادة الله تعالى لك ولا حرج في الدعاء والذكر والصلاة على النبي - صلى الله عليه وسلم - حال الحيض.

ويجوز للجنب أو الحائض أو النفساء قراءة القرآن الكريم بمجرد النظر بالعين إلى شاشة الكمبيوتر أو الموبايل، وإجراء الكلمات على القلب دون نطق باللسان، ودون مس للمصحف.

المصدر: دار الإفتاء المصرية